arhery heros center logo v2

           من منصة تاميكوم 

آخر المواضيع

  • بعض معاني كلمات القرآن الكريم التي تفهم في العامية بشكل مختلف | 24-02-2024
  • مراحل الظالم في القرآن الكريم | 24-02-2024
  • كل ما تريد أن تعرفه عن مشروع رأس الحكمة | 23-02-2024
  • العملات المصرية عبر التاريخ | 23-02-2024
  • قصيدة قد كفاني علم ربي من سؤالي واختياري .. | 23-02-2024
  • أدعية من المصحف الشريف  | 16-02-2024
  • انشاء تحالف البرمجيات مفتوحة المصدر , و جوملا تنضم له مع وورد بريس و دروبال و آخرين | 16-02-2024
  • ماهي اهم وظائف عالم الطيران.؟؟ | 15-02-2024
  • أسماء اللكمات والركلات فى الكيك بوكسينج (Kick boxing) باللغة الإنجليزيه وكيفية نطقها باللغة العربيه | 12-02-2024
  • الفرق بين لفظ إمرأة و زوجة و صاحبة في القرآن الكريم | 16-01-2024
  • رموز النظام العالمي لتفادي الارتباك في نطق اللغة الإنجليزية | 15-01-2024
  • مركبات الياف الكربون (CFRP) | 14-01-2024
  • حل ثلاث مشكلات : الشهوة ، الشقاء و الاكتئاب | 30-12-2023
  • الاعجاز اللغوي في تبشير سيدنا عيسي بأحمد و ليس بمحمد | 29-12-2023
  • حل الألغاز الفاقعة للمرارة | 28-12-2023
  • ألغاز فاقعة للمرارة | 24-12-2023
  • مُفردات قرآنية قد يَشْكُلُ على البعض فهمها | 19-12-2023
  • دعاء الملك "إخناتون | 16-12-2023
  • نقد ادبي بقلم الدكتور عبد الحافظ بخيت لرواية شام لاجئة اسطونت قلبي | 15-12-2023
  • كيف تغلق خاصية : Disable PHP output buffering للموقع الالكتروني | 06-12-2023
  1. الرئيسية
  2. مواضيع بيت الزرافة
  3. فرصة الغرس في الجنة قبل مغادرة الدنيا
تخيل أن رجلاً ذهب إلى الله، ثم يرسل لك وصية بعد أن انتقل عن الدنيا؟ فكيف ستكون أهمية وصيته؟ فهذا إبراهيم عليه السلام أعلم الناس بالله بعد نبينا ﷺ يرسل لنا وصيةً بعد موته وارتحاله عن هذه الدنيا ..
ولندرك أنها وصية قادمة من رجل سبقنا في الرحلة إلى المستقبل الأبدي .. فماذا كانت هذه الوصية ؟ إنها الوصية بأمور تبني لك موقعاً في الجنة: قال رسول الله ﷺ: "لقيت إبراهيم ليلة أسري بي، فقال: يا محمد، أقرئ أمتك مني السلام، وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة، عذبة الماء، وأنها قيعان ..
وأن غراسها: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر". فإبراهيم عليه السلام الآن يتحدث عن الجنة حديث من غادر الدنيا، ويخبر أن الجنة أرضها طيبة مباركة، ومياهها عذبة حلوة، وأن الله خلق فيها مساحات مستوية لا نبات فيها، فهي قيعان، لكي يغرس المؤمن فيها أشجاره بهذا الذكر
هذا إبراهيم الخليل عليه السلام الذي آل إلى ربه يريد من نبينا ﷺ أن يخبرنا نحن بهذه المعلومة .. يريد منا أن نستثمر الفرصة طالما أننا مازلنا في هذه الدنيا فنستكثر من الغرس في الجنة قبل أن نقدم على الله!
تخيل أنك تقول الآن سبحان الله فتغرس لك شجرة في جنات عدن ؟ وتخيل أنك تدلّ صديقاً أو قريباً على فضل سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر .. فكلما قالها هذا الصديق أو القريب، غُرِست له شجرة في الجنة، وغُرست لك مثلها ..
فربما كنت نائماً أو تتناول طعامك أو منهمكاً في عمل .. والله يغرس لك في الجنة بسبب أقوامٍ دللتهم وذكّرتهم،
فسبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله و الله أكبر

لا تعليقات